أكد المهندس عادل الصقر المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين على أهمية الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية في عمليات الاستكشاف والتنقيب المنجمي على هامش افتتاح أعمال ورشة العمل حول "تطبيق تقنيات الاستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية في الاستكشاف والتنقيب المعدني" التي تنظمها المنظمة بالتعاون مع المركز الجهوي الإفريقي لتقنيات وعلوم الفضاء التابع للأمم المتحدة، المعهد العلمي لجامعة محمد الخامس بالرباط، المكتب الوطني للهيدركاربورات والمعادن خلال الفترة: 10-14 ديسمبر 2018، أكد أن الإستشعار عن بعد ونظم المعلومات الجغرافية أصبح من الأدوات الأساسية التي تشهد انتشاراً واسعاً لما تقدمه من حلول علمية وبناءة تساهم في بناء قواعد معلومات جغرافية وتوفر خرائط جيولوجية ناتجة عن أعمال تحليل هذه المعلومات وإبراز البيانات الخاصة بالإستكشاف والتنقيب المعدني بالإضافة أهميتها في ربط البيانات الجيولوجية والجغرافية والفضائية فيما بينها.

مشيراً إلى ان المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين تحرص على مواكبة التوجهات العالمية في مجال التخطيط الجيولوجي بعد التطورات الأخيرة في تقنيات مراقبة كوكب الأرض لدعم الأبحاث والمشاريع ذات العلاقة بقطاع التعدين وتوفير جيل جديد من البيانات، والتعريف بدور نظم المعلومات الجغرافية وتطبيقاتها في تحديد المواقع الملائمة للاستثمار التعديني وإجراء عمليات المسح الجيولوجي والتنقيب المعدني.

صور من الفعالية