قام معالي الشيخ محمد بن خليفة وزير النفط البحريني بالتوقيع يوم الاحد 22/اكتوبر /2018 علي اتفاقية تفاهم مع الصندوق المناخ الاخضر حيث قام بتوقيع الاتفاقية من طرف صندوق المناخ الأخضر سعادة السيد خافير مانزانارس المدير التنفيذي لصندوق المناخ الأخضر وذلك بهدف تحديد الأطر الفنية والمؤسسية والمالية للمشاريع التي تهدف إلى التخفيف والتكيف مع التغيرات المناخية؛ حيثُ شَهِدَ حفل التوقيع عدد من المسئولين في الهيئة الوطنية للنفط والغاز والشركة القابضة للنفط والغاز الذراع الاستثماري للهيئة وعدد من مجلس إدارة صندق المناخ الأخضر بالبحرين، وذلك علي هامش استضافة مملكة البحرين للاجتماع الحادي والعشرين لصندوق المناخ خلال الفترة من 16-20 اكتوبر 2018.

بمشاركة واسعة من ممثلي الدول الرسمية والمنظمات الدولية ذات العلاقة من مختلف دول العالم لتسهيل نفاذ الموارد التمويلية للمشاريع الحيوية في مجال التصدي لظاهرة التغيرات المناخية.

وقد ثمَّن معالي الوزير التعاون الوثيق القائم مع الصندوق الأخضر والذي تمثَّل في العديد من الجوانب التنموية ذات العلاقة بالتصدي لظاهرة التغيرات المناخية خاصة لما يُمثِّلُه صندوق المناخ الأخضر من آلية تمويلية مُهمِّة للدول النامية لتنفيذ مشروعات تنموية مُستدامة في مجالي التكيف والتخفيف من آثار التغيرات المناخية وتحقيق التزاماتها باتفاق باريس للمناخ.

يُذكر أن صندوق المناخ الأخضر يهدف إلى تشجيع الدول الأعضاء على التحول النموذجي نحو مسارات إنمائية منخفضة الانبعاثات، وقادرة على التكيف مع التغيرات المناخية. إلى جانب ذلك يقدم الصندوق الدعم للبلدان النامية للحد أو التخفيف من انبعاثات الغازات الدفيئة والتكيف مع آثار التغييرات المناخية.

المصدر : صحيفة الايام البحرينية