بدأت الدورة الخامسة والخمسون للمجلس التنفيذي للمنظمة أعمالها خلال الفترة من 29 أبريل - 1 مايو 2019 وترأس الاجتماع المهندس أشرف عفيفي –رئيس وفد جمهورية مصر العربية حيث ناقش الاجتماع عدداً من البنود ذات الصلة المباشرة بعمل المنظمة.

واستعرض المهندس عادل الصقر المدير العام للمنظمة في كلمته الافتتاحية نشاط المنظمة خلال الفترة بين دورتي المجلس التنفيذي مشيرا إلى انه رغم قِصَر هذه الفترة فقد قامت المنظمة بمتابعة وتنفيذ المشروعات المخططة لها في موازنة المنظمة والتي تتوافق مع أهداف إستراتيجية عمل المنظمة وخارطة الطريق للسنوات 2017-2020 والتي أقرها المجلس التنفيذي واعتمدتها الجمعية العامة في دورتها الرابعة والعشرين. وقال الصقر انه تم خلال هذه الفترة تنفيذ ومتابعة التحضير لعدد من الفعاليات المخطط لها بنسب إنجاز عالية وواقعية رغم محدودية الإمكانات المادية المتاحة، وعلى سبيل المثال لا الحصر تنفيذ مؤتمرات وورش العمل ودورات تدريبية واجتماعات اللجان الاستشارية وإعداد المواصفات القياسية ودعم البنية التحتية للجودة وتنمية قطاع الثروة المعدنية، ولابد هنا من الإشارة أن ذلك تحقق بالتعاون القَيِّم والبَنَّاء مع مختلف شركاء المنظمة من الجهات القُطْرِية العربية من القطاعين العام والخاص.

وأوضح الصقر أن المنظمة خلال هذه الفترة قامت بتكثيف الاتصالات والمشاركة في الملتقيات والمؤتمرات والندوات، حيث شَكَّلَت مناسبة لتوثيق الروابط والترويج لعدد من المشاريع كالبرنامج العربي للحلال الذي قطع شوطاً مهماً في الفترة الأخيرة تمهيداً لانضمام الدول العربية إليه، والترويج لمشروعي البوابة الجيولوجية وأطلس الصناعة العربية.

ومن جهة أخرى واصلت المنظمة تعزيز التعاون والشراكة مع المؤسسات والمنظمات العربية والإقليمية والدولية المتعاونة كاليونيدو، البنك الإسلامي للتنمية، الوكالة السويدية للتعاون الإنمائي الدولي، المنظمة الدولية للتقييس، والاسكوا.

 

صور من الاجتماع