ترأس سعادة المهندس عادل الصقر المدير العام وفد المنظمة خلال أعمال الاجتماع (54) للجنة شؤون الدول النامية لمنظمة الآيزو (الديفكو) والذي عقد عن بعد، يوم الأربعاء 2020/10/07، بمشاركة حوالي 350 مشارك من كافة الدول الأعضاء والذي شهد مشاركة لافتة من الدول العربية.

وقد افتتح الاجتماع السيدة لانا درغام رئيسة لجنة الديفكو بكلمة تناولت فيها انتشار جائحة كورونا وما أحدثته من متغيرات في مختلف المجالات وأثرت بشكل أساسي على البنية التحتية للجودة خاصة في الدول النامية، كما أفادت بأن الخطة التنفيذية للآيزو الخاصة بلجنة الديفكو سوف يتم اعتمادها قبل نهاية هذه السنة وسيتطلب ذلك من الجميع الزيادة في التعاون وتبادل الخبرات.

ثم تناول الكلمة السيد، Eddy Njoroge، الرئيس الحالي لمنظمة الآيزو تطرق إلى الوضع الذي يعيشه العالم في ظل انتشار جائحة كورونا، وأنه بالرغم بوجود سلبيات كثيرة نتيجة لهذا الوباء فهناك إيجابيات أيضا والتي تجلت في مشاركة أكبر للدول الأعضاء في اجتماعات الآيزو من خلال الفيديو كونفرونس، وصرح بأن الدول النامية هي أكثر عرضة لهذه الجائحة وبالتالي يلزم التعاون في مواجهتها والعمل على تكثيف الجهود في تحقيق التنمية المستدامة والمشاركة في إعداد المواصفات الدولية التي تعتبر أحد الأساليب لتحقيق أهدافنا. وشكر السيد Eddy السيدة لانا درغام على حسن تسييرها للجنة الديفكو خلال فترة توليها رئاستها بالرغم من التحديات التي واجهتها في تنفيذ خطة عمل اللجنة. كما رحب بالرئيس الجديد للجنة الديفكو السيدة Mojdeh Row Shan من الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

ثم قامت السيدة لانا درغام باستعراض تقريرها السنوي الذي تطرقت فيه إلى أربعة مجالات تم التركيز عليها في عمل اللجنة وهي: تعزيز وتنمية دور سياسة لجنة الديفكو، الزيادة في مشاركة الدول النامية في حوكمة الآيزو وأعمالها الفنية، الإشراف على تنفيذ خطة عمل الآيزو فيما يخص الدول النامية بما فيها أنشطة بناء القدرات، تحضير خطة عمل جديد لفترة 2021-2025.

وقد تم اختيار موضوع يتعلق بأزمة كورونا، ضمن جدول الأعمال كأحد الموضوعات ذات الاهتمام المشترك لدى الدول النامية الأعضاء بالآيزو حسب ماهو متبع في اجتماعات الديفكو، حيث قامت السيدة Liz Richardson بتقديم عرض حول: "القيادة في أوقات التغيير: كيف يمكن تحويل أزمة إلى فرصة".

واكدت مداخلة المنظمة خلال الاجتماع على دور المنظمات الإقليمية في إستراتيجية منظمة الآيزو وخاصة في مجال بناء القدرات، أحيث فادت المهندسة لانا درغام بأن مجلس الآيزو أقر ا أهمية انخراط المنظمات الإقليمية في إستراتيجية الآيزو وتم ذلك في الاجتماع الذي نظمته الآيزو قبل أسبوعين حيث أكدت على أهمية تعاون الآيزو مع المنظمات الإقليمية وتواجدها في خطة العمل حيث ستعمل الآيزو بالتواصل مع هذه المنظمات قريبا لتحديد احتياجاتها وخاصة في بناء القدرات.

من بين شركائنا...

             
                             
               
                             
             
                             
                 

 باقي الشركاء