شارك وفد المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين برئاسة سعادة المهندس عادل الصقر، المدير العام للمنظمة، في الجلسة الافتراضية التي نظمتها المنظمة الدولية للتقييس (الآيزو) يوم الخميس 24/09/2020.

وقد استهل أعمال الجلسة الافتراضية للآيزو السيد Eddy Njoroge، رئيس الحالي لمنظمة الآيزو، بكلمة شكر فيها لأعضاء على مشاركتهم وبرر من خلالها عن سبب إلغاء الجمعية العمومية لمنظمة الآيزو خلال هذا العام واستبدالها بجلسة افتراضية إلى انتشار فيروس كورونا المستجد، وتم تسليط الضوء إلى قضيتين أساسيتين وهما التحديات التي واجهها أعضاء ISO خلال جائحة COVID-19، واستمرارية العمل، حيث دفع بالآيزو إلى اخذ عدد من التدابير لمساندة أعضائها بالتعاون مع اللجنة الدولية الكهروتقنية IEC، وشكر السيد Eddy Njoroge الأعضاء على التزامهم تجاه المنظمة، مؤكداً: "أنا واثق من أننا سنخرج جميعًا من هذه الأزمة أقوى وأكثر مرونة من أي وقت مضى". كما حث الأعضاء على التصويت للموافقة على استراتيجية الآيزو للفترة ISO 2030-2021 المقترحة - والتي ستكون معلمًا رئيسيًا لـ ISO، وقال السيد Eddy Njoroge: "هذه رحلة إعداد الاستراتيجية بدأت منذ أكثر من عامين، وهي الآن على وشك الانتهاء، مشيرا الى انها ليست مجرد رؤية بلاغية لجعل الحياة أكثر أمانًا وأسهل وأفضل، ولكنها تعكس طموح شامل متأصل في صميم كل فرد منا كأعضاء في مجتمع المواصفات الدولية".

وتضمنت الجلسة الافتراضية عدد من الموضوعات منها تقريرً الأمين العام للآيزو السيد، سيرجيو موخيكا (Sergio Mujica)، الذي انتهز الفرصة للإقرار بالتحديات الهائلة في الأشهر الأخيرة بسبب COVID-19. وقال: "أود أن أقول إنني فخور بمنظمتنا، لقد أظهرنا مرونة مذهلة وقدرة على الإنجاز في ظروف صعبة للغاية، هذا أكثر أهمية من أي وقت مضى لأن العالم يحتاج إلى الآيزو".

ثم قام السيد الأمين العام للآيزو بالإعلان عن فوز اللجنة الفنية ISO/TC 45 المعنية بمنتجات المطاط بجائزة (Lawrence D. Eicher) لعملها الجاد والإنجازات ا لتي حققتها خلال هذه السنة.

من بين شركائنا...

             
                             
               
                             
             
                             
                 

 باقي الشركاء