أعطى فخامة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون تعليمات للحكومة الجزائرية من أجل الشروع في استغلال منجمي غار جبيلات للحديد في ولاية تندوف، وواد أمزور للزنك في ولاية بجاية، مشدداً على ضرورة "إيجاد قيمة مضافة وراء كل مشروع كما أمر باستكشاف كل المعادن بما فيها المعادن النادرة قصد توفير أقصى الشروط لتعويض تراجع مداخيل الدولة".  

وتم إعطاء هذه التعليمات خلال جلسة العمل التي ترأسها فخامته مؤخراً بحضور العديد من الوزراء و التي خصصت لبحث تفاصيل مشروع الخطة الوطنية للإنعاش الاقتصادي والاجتماعي.

 يذكر أنه في سنة 2019، تم إطلاق دراسة بهدف استغلال منجم غار جبيلات وهذا لإنشاء "مصنع نموذجي في المنطقة" فضلا عن استغلال حقل المنغنيز.

و في نهاية السنة الفارطة، لحقت الدراسة المتعلقة باستغلال حقل غار جبيلات الى مرحلتها النهائية، حسب مصالح المناجم لولاية تندوف.

من بين شركائنا...

             
                             
               
                             
             
                             
                 

 باقي الشركاء