أكد معالي نائب وزير الصناعة والثروة المعدنية لشؤون التعدين المهندس خالد بن صالح المديفر أن الاستراتيجية الشاملة للتعدين والصناعات التعدينية بالمملكة العربية السعودية تهدف إلى تطوير قطاع التعدين ليُصبح الركيزة الثالثة للصناعة في المملكة، جاء ذلك خلال افتتاحه مؤخرا أعمال ورشة عمل المائدة المستديرة” حول السلامة والصحة المهنية في الأنشطة التعدينية في المملكة بمشاركة عدد من الخبراء والمختصين من الشركات والمؤسسات والمكاتب الاستشارية العاملة في قطاع التعدين، إضافة إلى عدد من الجهات الحكومية وقال إنه لتحقيق ذلك يتحتم العمل على ضمان وحماية وسلامة العنصر البشرى وتوفير بيئة عمل آمنة في الأنشطة التعدينية وفق أعلى المعايير العالمية للاستدامة وللسلامة والصحة المهنية التي تُعد من أهم قواعد نظام الاستثمار التعديني الجديد.

وأكد المهندس المديفر في كلمته خلال افتتاحه هذه الفعالية التزام وزارة الصناعة والثروة المعدنية بالاستدامة الشاملة في جميع أعمالها وعناصرها ومرتكزاتها ومن أهمها الصحة والسلامة المهنية التي تشكل حجر الزاوية في أنظمة الاستدامة العالمية في القطاعات الصناعية والتعدينية.مشيرا إلى أن السلامة والصحة المهنية هي عصب الاستدامة في القطاع لتحقيق النجاح والريادة في الوقاية للعنصرين البشري والمادي في الأنشطة التعدينية من المخاطر المحتملة، مشيرًا إلى أن المملكة العربية السعودية تعمل على وضع وتنفيذ سلسلة من بروتوكولات السلامة العالمية لتعزيز السلامة المهنية، كما أنها تعمل على تطبيق لوائح شاملة تضمن الالتزام بهذه البروتوكولات.

وأوضح المديفر أن منطلقات الصحة والسلامة المهنية تأتي في إطار اهتمام ورعاية حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – أيدهما الله - بصحة الإنسان وسلامته بشكل عام وحرص الدولة على تطوير سوق العمل وآلياته ومن أهمها عنصر الاستدامة وبما يواكب المتغيرات العالمية ويسهم في تحقيق أهداف رؤية السعودية 2030.

وأكد معاليه أن وزارة الصناعة والثروة المعدنية تسعى من خلال هذه الورشة إلى مساعدة ودعم المستثمرين وأصحاب الأعمال لتحقيق الحفاظ على مواردهم البشرية والمادية بما يحقق الحماية الاجتماعية والاقتصادية كأحد أهداف نشر ثقافة السلامة والصحة المهنية في المجتمع.
المصدر: وكالة الانباء السعودية

من بين شركائنا...

             
                             
               
                             
             
                             
                 

 باقي الشركاء